الأكثر شهرة

واتساب يتيح استخدم حسابين على التطبيق‏

يمكن الآن لمستخدمي تطبيق واتساب الاستفادة من ميزة جديدة تتيح لهم استخدام حسابين على نفس الهاتف. يتيح هذا التحديث للمستخدمين إمكانية التبديل بين حسابي واتساب مختلفين على نفس التطبيق سواء الوآتساب العادي او الأعمال على نفس الجهاز، مما يتيح لهم إدارة محادثاتهم بكل سهولة ويسر.

تعزيز الخصوصية في واتسآب: حظر التقاط الصور للملف الشخصي

وفقًا لتقارير تقنية، يسعى فريق واتسآب إلى تعزيز جوانب الخصوصية في تطبيق التراسل الفوري المشفر، ومن المتوقع إصدار تحديث جديد قريبًا يجعل من الصعب التقاط لقطات شاشة لصور الملف الشخصي لأي مستخدم.

كيفية تفعيل eSIM على iPhone

قدمت Apple الدعم لتقنية eSIM منذ طرح iPhone Xs/XR، والآن، تعتمدها بشكل كامل من خلال الاستغناء عن فتحة بطاقة SIM الفعلية في iPhones ابتداءً من الإصدار 14

القنوات على واتساب تسمح الآن لأصحابها بإرسال رسائل صوتية

قامت واتساب بإدخال ميزات جديدة يمكن للقنوات الاستفادة منها للتفاعل مع متابعيها. وربما كانت أكبرها هي تحديثات الصوت. يمكن الآن لمشرفي وأصحاب القنوات، مثل الشخصيات الشهيرة

سامسونج تكشف عن ثلاث شاشات ألعاب OLED

ثلاث شاشات ألعاب Odyssey القادمة. تعتبر هذه الشاشات جميعها شاشات OLED مع تقنية AMD FreeSync Premium Pro وتقنية VESA DisplayHDR True Black 400.

نتائج العلامات : برد "Bard"

جوجل تعمل على تحسين قدرات بارد في فهم محتوى مقاطع الفيديو على يوتيوب

أجرت جوجل تحديثًا على نظام الذكاء الاصطناعي الخاص بها شات بوت بارد "Bard AI chatbot" لتمكينك من إجراء محادثات أعمق وأكثر ذكاءً حول مقاطع الفيديو على يوتيوب

ChatGPT يثير مخاوف التأثيرعلى القوى العاملة في الولايات المتحدة

لقد وصلت ظاهرة "شات جي بي تي ChatGPT" إلى مكان العمل في الولايات المتحدة، مما أثار ردود فعل متباينة بين العاملين وأرباب العمل على حد سواء

وضع علامة مائية على محتوى الذكاء الاصطناعي

أعلنت شركات الذكاء الاصطناعي الرائدة مثل OpenAI وAlphabet وMeta Platforms عن التزامات طوعية للبيت الأبيض لتنفيذ تدابير تضمن وضع علامات مائية على محتوى الذكاء الاصطناعي لزيادة أمان التكنولوجيا

برد جوجل (Bard) يدعم أكثر من 40 لغة ويتوسع في الاتحاد الأوروبي

توسعت نظام الذكاء الاصطناعي Bard الخاص بجوجل إلى الاتحاد الأوروبي (EU) وأصبح يدعم أكثر من 40 لغة. يأتي هذا التوسع بعد تأخير أولي بسبب مخاوف الخصوصية