ذات صلة

اخر الاخبار

فيفو تطلق رسمياً إصدار جديد من هاتف Y200

أعلنت شركة فيفو اليوم عن توسيع سلسلة هواتف Y200 في الصين بإصدار جديد يحمل اسم Y200. هذا الإصدار الجديد يتميز بمعالج Snapdragon 6 Gen 1،

آيفون 16 برو ماكس سيأتي ببطارية عالية الكثافة

شاهدنا مؤخرًا صورًا مقارنة بين iPhone 15 Pro Max وiPhone 16 Pro Max القادم، التي تبرز الفروقات في الحجم بين الجهازين. الآن، المحلل Ming-Chi Kuo

يوتيوب ميوزيك يطرح تصميم التدرج اللوني على آيفون

في السابق، كان YouTube Music يعتمد على لون ثابت مستند إلى صورة الألبوم لخلفية "التشغيل الآن". الآن، يضيف التصميم الجديد تدرجًا لونيًا يتراوح بين الفاتح في الجزء العلوي والداكن في الجزء السفلي، مما يساعد على إبراز أزرار التشغيل/الإيقاف المؤقت، التالي/السابق، التبديل، التكرار، بالإضافة إلى شريط التمرير ومجموعة الأزرار.

آيفون 17 Slim سيكون أغلى من آيفون 17 برو ماكس

أعلنت آبل أنها ستقوم بإعادة تشكيل خط إنتاج آيفون العام القادم، متخلية عن نموذج Plus لصالح نموذج Slim. كنا نعتقد أن iPhone 17 Slim سيكون بديلاً لنموذج Plus، لكنه سيكون أنحف فقط.

قبل الإعلان الرسمي… فيديو فتح علبة بوكو F6 برو

على الرغم من أننا نعرف الكثير بالفعل عن تصميم ومواصفات الهاتفين، إلا أن تأكيد هذه المعلومات يأتي هذه المرة عبر فيديو فتح علبة هاتف Poco F6 Pro الذي ظهر على موقع Dailymotion.

ميتا تعتمد على GPT-4 كمعيار لنموذجها ذكائها الاصطناعي التالي

تخطط ميتا لتدريب نموذج ذكي جديد يأمل أن يكون متطورًا مثل أحدث نموذج للدردشة GPT-4 من أوبن إيه آي. وقد قامت ميتا بشراء رقائق تدريب الذكاء الاصطناعي من نوع انفيديا H100 وتعزيز بنيتها التحتية لإنشاء نموذج ذكاء اصطناعي أكبر وأكثر قوة، تأمل أن يكون متطورًا مثل GPT-4.

يُفترض أن ميتا ستبدأ تدريب هذا النموذج الذكي الجديد في وقت مبكر من عام 2024، ويبدو أن الرئيس التنفيذي للشركة، مارك زوكربيرج، يدفع من أجل أن يكون من جديد متاحًا للشركات لإنشاء أدوات الذكاء الاصطناعي مجانًا.

وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن ميتا قامت بشراء مزيد من رقائق تدريب الذكاء الاصطناعي من نوع انفيديا H100 لتعزيز بنيتها التحتية بحيث لن تحتاج هذه المرة إلى الاعتماد على منصة الحوسبة السحابية الخاصة بمايكروسوفت Azure لتدريب الدردشة الذكية الجديدة. وقد قامت الشركة بتجميع مجموعة في وقت سابق من هذا العام لبناء هذا النموذج، بهدف تسريع إنشاء أدوات الذكاء الاصطناعي التي يمكن أن تقتنى تعابير البشر.

يبدو ان هذا الهدف وكأنها تمديد طبيعي لميزات الذكاء الاصطناعي التي تم التكهن بها بالفعل لدى ميتا. حيث ادعى تسربت معلومات في يونيو يشير إلى وجود دردشة ذكية على منصة انستجرام تمتلك 30 شخصية يتم اختبارها، مما يشبه إلى حد كبير الشخصيات غير المعلن عنها بعد التي من المزعوم أن ميتا ستطلقها هذا الشهر.

ميتا أن تواجه تحديات كبيرة في مجال الذكاء الاصطناعي، حيث يشهد تغييرًا كبيرًا في فريق الباحثين في هذا المجال بسبب الموارد الحاسوبية المقسمة بين عدة مشاريع كبيرة مثل مشاريع LLM المتعددة هذا العام. وتواجه منافسة شديدة في مجال الذكاء الاصطناعي الإبداعي. وقالت أوبن إيه آي في أبريل إنها لن تقوم بتدريب GPT-5 “لبعض الوقت”، ولكن يبدو أن شركة أبل تقوم يوميًا بإنفاق ملايين الدولارات على نموذجها الخاص بالذكاء الاصطناعي “Ajax” الذي تعتقد أنه أقوى حتى من GPT-4. وكل من جوجل ومايكروسوفت توسعوا في استخدام الذكاء الاصطناعي في أدوات الإنتاجية الخاصة بهم، وترغب جوجل في استخدام الذكاء الاصطناعي الإبداعي في مساعد جوجل. ولدي أمازون أيضًا مبادرات في مجال الذكاء الاصطناعي الإبداعي عبر منظمتها التي يمكن أن تنتج إليسكا المدعومة بالدردشة الذكية.