ذات صلة

اخر الاخبار

طرح ميزة استخراج النصوص من الصور في Phone Link عالميًا

أضافت منصة Phone Link من مايكروسوفت الشهر الماضي ميزة جديدة تتيح للمستخدمين استخراج النصوص من الصور في معرض هواتفهم التي تعمل بنظام أندرويد.

إنفيديا تصبح الشركة العامة الأكثر قيمة في العالم

حققت شركة إنفيديا الأمريكية لصناعة الرقائق الإلكترونية إنجازاً كبيراً يوم الثلاثاء، حيث أصبحت الشركة العامة الأكثر قيمة في العالم. ارتفعت أسهم إنفيديا بنسبة 3.6%، مما رفع قيمتها السوقية إلى 3.34 مليار دولار، متجاوزة بذلك عمالقة التكنولوجيا مثل مايكروسوفت وآبل.

جوجل تُطلق النسخة التجريبية 3 من أندرويد 15 بمزيد المميزات

أندرويد 15 يدخل مرحلة استقرار المنصة مع الإصدار التجريبي 3، حيث تم تثبيت واجهات برمجة التطبيقات (APIs) بشكل نهائي، مما يتيح للمطورين اختبار تطبيقاتهم بحرية تامة. جوجل ستطلق نسخة تجريبية إضافية لأندرويد 15 الشهر المقبل قبل الإصدار النهائي المتوقع في خريف هذا العام.

تسريب سعر ومواصفات هاتف ريلمي جي تي 6 في أوروبا قبل الإطلاق

تستعد شركة ريلمي لإطلاق هاتفها الجديد GT6 يوم الخميس، 20 يونيو، والذي يُتوقع أن يأتي بكاميرا رئيسية بدقة 50 ميجابكسل مع تثبيت بصري للصورة ومستشعر Sony-LYT808.

تكنو تكشف عن هاتف سبارك 20 برو 5G بكاميرا 108 ميجا

كشفت شركة تكنو رسميًا عن هاتفها الجديد سبارك 20 برو 5 جي - "Spark 20 Pro 5G"، الذي يأتي بمواصفات قوية وسعر جذاب، مع خيار ظهر مصنوع من الجلد النباتي.

كاميرا Nikon ZF الجديدة بتصميم قديم ومواصفات عالية

أعلنت الشركة اليابانية لصناعة الكاميرات Nikon عن كاميرا Nikon ZF، وهي كاميرا بدون مرآة حديثة تتميز بمواصفات فائقة. تأتي هذه الكاميرا بمستشعر 24.5 ميجابيكسل بإطار كامل، ونظام تتبع التركيز التلقائي بـ 299 نقطة مع كشف الكائن، وتثبيت الصورة داخل الجسم، وفتحات بطاقتين (إلى حد ما)، وكل هذا في جسم يشبه تمامًا إحدى الكاميرات التقليدية القديمة. رغم أن Nikon قامت بمحاولات سابقة مع كاميرتيها ZFC و Df DSLR، إلا أنها تقوم هذه المرة بتصحيح أبرز أخطائها من خلال منح الكاميرا ZF مستشعر بإطار كامل وسعر تنافسي يبلغ 1,999.95 دولار عند الإصدار في منتصف أكتوبر.

على الرغم من مظهر كاميرا Df الشبيه إلى حد كبير بكاميرات Nikon FM2 أو FE2 التقليدية القديمة، إلا أنها تأتي مزودة بنفس معالج Expeed 7 الذي يتميز به كاميرات Nikon ذات المستوى العالي مثل Z8 و Z9، بالإضافة إلى ميزات متقدمة أخرى. تتضمن هذه الميزات نظام تثبيت الصور بخمسة محاور داخل الجسم، وتركيز تتبع ثلاثي الأبعاد، وقدرة التسجيل بجودة فيديو 4K بدقة 10 بت بتنسيق H.265 بمعدل يصل إلى 60 إطارًا في الثانية أو عرض كامل بـ 30 إطارًا في الثانية. تأتي الكاميرا أيضًا بشاشة تعمل باللمس بقياس 3.2 إنش وإمكانية التصوير المتواصل بمعدل يصل إلى 30 إطارًا في الثانية. وما يميز الكاميرا ZF بشكل كبير هو مظهرها الكلاسيكي مع أقراص كلاسيكية ومفتاح مخصص للوضع أحادي اللون،، بالإضافة إلى صوت المصراع الميكانيكي الذي يصدر صوتًا “KACHUNK” عند الضغط على الزر (بينما تعتمد الكاميرتين Z8 و Z9 بشكل حصري على مصراع إلكتروني). ما يميز الكاميرا ZF بشكل خاص هو مظهرها، وأصواتها، والإحساس الكلاسيكي الذي توفره.

تستهدف الكاميرا ZF بشكل أساسي المصورين الذين يعشقون الكاميرات التقليدية ولكن يرغبون في الاستفادة من التكنولوجيا والميزات الحديثة للحصول على جودة صور أفضل من ما يمكن ان تقدمها الأفلام. إنها عبارة عن إجابة Nikon المثالية حتى الآن على Fujifilm (التي قامت ببناء نظامها X على مظهر الكاميرات التقليدية)، وتمثل محاولتها الكبيرة لجذب عشاق الأفلام وأولئك الذين يحلمون بامتلاك كاميرات Leica ولكن لا يمكنهم تبرير تكلفتها العالية للغاية. الكاميرا ZF ليست بالقدر نفسه من الجمود مثل كاميرا Leica M11 Monochrom التي تدعم فقط وضع الأبيض والأسود، نظرًا لأن وضعها أحادي اللون بها يعتمد ببساطة على مرشح برمجي بدلاً من أن يكون جزءًا من تصميم الاستشعار نفسه، ولكنها تجلب معها جو من Leica بفضل مظهرها وهيكلها المعدني.

عند وضع عدسة Nikkor Z غير الكلاسيكية على الكاميرا، قد تبدأ بعض الجوانب في التلاشي قليلاً. إذ يتوفر حاليًا فقط عدستان من الطراز القديم “SE” في مجموعة عدسات Nikon، وهما عدسة 28 ملم بفتحة عدسة f/2.8 وعدسة 40 ملم بفتحة عدسة f/2، لذا فإن معظم العدسات الحديثة من Nikon ستضعف إلى حد ما تأثير محاكاة استيلاء Steve McCurry. يمكن تركيب العدسات القديمة الحقيقية على الكاميرا ZF، ولكن هذا سيتطلب تركيب محول بطريقة تعتبر محرجة إلى حد ما. وبالنسبة للجانب الغريب قليلاً، فإن الكاميرا ZF تدعم فتحتي بطاقة، ولكنها تستخدم توأمًا من أنواع البطاقات SD و microSD – وهو أمر غريب بعض الشيء، حتى لو كان الوضع كما هو.

يمكن أن تُغفر معظم عيوب الكاميرا ZF من قبل عشاق التصوير الذين يفضلون كاميرا تبدو وتتصرف ككاميرا بدلاً من جهاز كمبيوتر محمول. في السابق في عام 2014 كانت كاميرا Df تمتلك الاثارة عندما كانت Nikon تلمح للعودة إلى الأيام الجيدة. كان من الممكن ان تحققت تلك الكاميرا نجاحًا إذا لم تكن باهظة الثمن وما لم تكن عبارة عن جسم Nikon D600 القديم مُعاد تركيبه مع مستشعر رائع ولكن بدون دعم للفيديو. وعندما تم إصدار كاميرا ZFC في عام 2021، كانت الانتقادات تشير إلى أنه يجب على Nikon أن يحاول مرة أخرى وأن لا يكون للكاميرا هيكل رخيص أو تحمل مستشعرًا مقصوصًا يمكن أن يتجاهله دعم العدسات. الكاميرا ZF تبدو كما لو أنها تمثل بالضبط هذا – كاميرا بإطار كامل معدنية تعيد التفاصيل الكلاسيكية لجذور Nikon وتستخدم أفضل عدساتها.